قال وزير التربية صالح الراشد يوم الثلاثاء، إن الوزارة ستعلن نتائج التعليم الأساسي قبل 48 ساعة من موعدها، حيث أن هذه النتائج ستنشر بواسطة شبكة التربية للمعلومات لجميع المحافظات وللمدارس التي ترتبط بها وفي الوقت نفسه على موقع الوزارة الالكتروني.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية (سانا) عن الوزير قوله إن "الوزارة ستعلن عن موعد إصدار النتائج قبل 48 ساعة وستشمل النتائج أسماء الناجحين ودرجاتهم المفصلة"، مشيرا في الوقت نفسه إلى أن "التركيز حاليا على إتمام امتحانات الدورة الإضافية لأن نتائجها تتعلق بالمفاضلة العامة وافتتاح العام الدراسي في الجامعات".

 

الراشد أشار ا إلى البدء بمناقشة سلالم التصحيح لكل مادة مباشرة عقب تقديم امتحاناتها على أن يبدأ التصحيح يوم الخميس 28 الشهر الجاري لمادتي العلوم الطبيعية والفلسفة والعلوم الإنسانية للشهادة الثانوية العامة و تباعا لباقي المواد.

تحقيق العدالة للطلاب
وزير التربية السوري قال: إن الوزارة تحرص على توفير الأجواء المريحة للطلبة، والاستماع إليهم حول نمط الأسئلة وشموليتها، ومدى توافقها مع مستوياتهم المختلفة، إضافة إلى التأكد من مدى الالتزام بالتعليمات الامتحانية التي تتيح الوصول إلى امتحانات ذات كفاءة ومهنية وسوية عالية تحقق للطلاب العدالة كل بحسب جهده وتميزه.

الراشد أضاف أن العملية الامتحانية تسير بشكل ينسجم مع معايير وتعليمات وزارة التربية التي عملت على توفير مستلزمات استكمال الدورة الإضافية، لافتاً إلى أن الوزارة وضعت الأسئلة وفق معايير علمية تراعي الفروق الفردية بين الطلاب مع أخذها بعين الاعتبار عامل الوقت اللازم للإجابة عنها.

أهمية الدورة
وزير التربية السوري أشار إلى أهمية هذه الدورة التي جاءت بموجب المرسوم التشريعي رقم 174 للعام الحالي باعتبارها منحت طلاب الثانوية فرصة جديدة لتحسين درجاتهم أو النجاح لتلافي آثار بعض الظروف التي اعترضت بعض الطلبة في بعض المحافظات وأدت إلى عدم حصولهم على الدرجات التي يستحقونها أو أعاقت نجاحهم والتخفيف من الآثار النفسية التي قد تلحق بالطلبة والأهل نتيجة ذلك.

وكانت امتحانات شهادة التعليم الأساسي بدأت في 7 حزيران الجاري وانتهت في 26 من الشهر نفسه، في حين بدأت امتحانات الإعدادية الشرعية في 7 حزيران وانتهت في 29 من الشهر نفسه.

يشار إلى أن عدد طلاب التعليم الأساسي وصل هذا العام إلى402081 طالبا وطالبة موزعين على3269 مركزا امتحانيا، بزيادة قدرها 2006 طلاب و67 مركزا عن العام الماضي، في حين وصل عدد الطلاب المسجلين لشهادة الإعدادية الشرعية إلى 5927 طالبا وطالبة موزعين على 74 مركزا".


 ⋅