ما زلت هنا؟
يوم الخميس المنصرم......أنهى طلاب البكلوريا وطلاب جميع المراحل المدرسية فحصهم الانتصافي......الذين طارو من الفرح وأفرغوا عقولهم مما تبقى فيها من أشلاء معلومات متناثرة هنا وهناك .....
إنه مشهد روتيني يتكرر كل سنة مرتين.....وربما اعتدت انت على طقوسه الكثيرة....وربما أردت تطبيقها هذه السنة أيضا.....
ولقد قلنا في مقالة سابقة أن الطلاب مقسومين لعدة أقسام حسب تقصيرهم في الفصل الأول .....
وها نحن اليوم نخاطب المستويات الأضعف ...!
...إلى هؤلاء نقول ..

إن أردت فعلا أن تتدارك الموضوع ... وتحصل على ما تريد ... فعليك ان تنظم وقت كما لم تفعل سابقاً.....
ماذا تفعل في وقتك؟
استمتع قليلا. ...فأنا لا أمنعك.....فتنظيم الوقت لا يعني ان لا ترفع رأسك من الدراسة.....ولكنه يحاول أن يوزع وقت بين تسلية ودراسة...
حاول في هذه العطلة أن ترمم نقصك في الفصل الأول...
مثلاً أنت مقصر في خمسة دروس قومية ........بل لنفترض أنك لم تدرس القومية أبدا....
ليس عليك أنت تقول......سأنهي القومية خلال اليومين القادمين......أنت لست "سوبرمان" ....
إن قررت مثل هذا القرار....فسأضمن لك أسوأ أسبوع مخصص للدراسة على مرّ حياتك.....إليك الطريقة الأكثر عقلانية :
لا أعتقد أن مدرسة ما أنهت أكثر من تسع دروس قومية......والعطلة هي تسعة أيام ٩÷٩=١ إذا.....لديك درس واحد لتدرسه كل يوم.....إ
نها معادلة سهلة جداً......قسم بنفس الطريقة كل تقصيرك .....لن تجد نفسك مضطرا لأن تدرس أكثر من خمس أو ست ساعات يوميا إن كنت غارقا بالتقصير....
وسأقول لك على سبيل التفاؤل .....ما زالت هناك فرصة ولم يفت الأوان بعد لأن تحصل على مجموع عال (أقصد بكلمة عال أي فوق ال ٢٢٠) وهذا أحد آخر المقالات التي سوف أقول فيها ((ما زالت هناك فرصة )) وعندما سيفوت الأوان سأقولها لك بكل صراحة....وبالمناسبة سيفوت الأوان قريبا
أرجوك تحلّ ببعض بعد النظر وانظر إلى أربعة أشهر إلى الأمام....وتذكر أنك ستحتاج كل دقيقة في ذلك الوقت.....وأن الوقت الذي تضيعه الآن ستحتاجه هناك .....
بقلم : ياسر السباعي

 ⋅

تنبيه : جميع الاراء الواردة تعبر عن رأي أصحابها و لا علاقة لإدارة الموقع بها


2
hhh
2016-02-14 09:02:25

1
ali
2016-01-28 22:01:01
ali1112361king@gmail.com





الاسم
البريد الالكتروني
كيف حالك




التعليق
 
رمز التحقق