الكتاب
خطوات فعالة لنجاح باهر   2011-12-27

تأليف: عمار محمد زكي محيش

أهون علي من خوض امتحان " هذا ما اعترف به نابليون بونابرت الذي فتح الشرق والغرب.
أن أخوض مئة معركة امتحان الشهادة الثانوية (البكالوريا)؛ ذلك الحلم الذي يراود الشباب ويرعبهم صباح مساء!! إنه الكابوس المرعب بلا شك؛ فعلامة واحدة قد تغير مسار أحدهم، وتضطره للتوجه إلى اختصاص لا رغبة له به. • كيف تدرس بذكاء وليس بجهد؟! • كيف تتغلب على الصعوبات الموجودة في المنهاج؟! • كيف تستطيع الحصول على مجموع عال في امتحانك من خلال بعض التقنيات السهلة في الدراسة؟!

المزيد  

عالمنا الذي نعيش فيه 1-3   2011-07-07

تأليف: نبيل تللو 

في جولة سياحة معرفية تبحر بنا هذه الموسوعة، مبتدئة بالكون الفسيح منتهية بكوكبنا الأزرق الجميل. تتألف هذه الموسوعة من قسمين: القسم الأول: قسم الدراسة العامة: تُفتتح بالكون ونظريات نشوئه، ثم المجرات والنظام الشمسي، ثم اكتشاف الفضاء وأهم الرحلات الفضائية، والسؤال الأبدي هل البشر هم الوحيدون في هذا الكون؟ وهل هناك نهاية للأرض؟ ثم ينتقل الكتاب لدراسة الأرض موقعها وتاريخها وغلافها الجوي، وكيفية نشأتها، والنظريات حول نهايتها.

المزيد  

الفلسفة الأمريكية والعولمة   2011-07-06

تأليف: د. هاني يحيى نصري 

إنها الفلسفة البراغماتية التي صبغت الحياة الأمريكية بطابعها منذ تأسيسها إلى وقتنا الحاضر. فكانت الوسيلة التي دفعت بأمريكا إلى التطور العلمي والصناعي السريع !! سُخِّرت هذه الفلسفة لتكون منهاجاً للعولمة، وأصبحت مصطلحاتها ومفاهيمها عابرة للقارات ومتجذرة في العديد من مدن العالم اجتماعياً واقتصادياً وثقافياً وسياسياً، فما حقيقة هذه الفلسفة؟.

المزيد  

العولمة ومناهضة العولمة   2011-07-06

تأليف: ألمر ألتفاتر ، تأليف: عصام الزعيم

هل العولمة قدر لا يمكن تجنبه؟  أم هناك عولمة بديلة؟
وإذا كان ذلك كذلك فما طبيعة العولمة البديلة؟ وما أهدافها؟ ومن ساهم بها؟
لماذا التخوف من العولمة ؟ ألأنها تتجاوز الحدود والأوطان والسيادة الوطنية والثقافات؟
ما علاقة العولمة بمنظومة الطاقة (النفط والغاز)؟ وما علاقتها بالأسواق المالية العالمية؟ وبثورة الاتصالات والتكنولوجيا والإعلام؟

المزيد  

القراءة أولاً   2011-05-26

محاولة جادة للإجابة عن سؤال الغيورين على القراءة: " ما الذي يمكن أن نفعله كي نشجع الناس على القراءة ، وعلى الاستزادة منها؟" ويجيب أيضاً عن أسئلة هامة منها: ما القراءة ؟ لماذا: " القراءة أولاً" لماذا لا نقرأ؟ لماذا يجب أن نقرأ؟ متى نقرأ ؟ ماذا نقرأ ؟ كيف نقرأ؟

المزيد  

أسواقنا التجارية   2011-05-19

أستاذ في كلية التجارة ببلد عربي كتب يقول: "لقد نجم عن طغيان المادة البحتة في العالم مشكلات نفسية وسلوكية لرجال الأعمال، يرجع بعضها إلى افتقادهم الأخلاق والقيم والمثل، وظهرت مشكلات يصعب حلها في النظم والقوانين، مما أقنع العديد من المنظرين لرجال الأعمال بضرورة العودة مرة أخرى إلى القيم......

المزيد  

كثيراً علمتني الحياة   2011-05-13
في هذا الكتاب يجد القارئ الكريم خلاصة خبرة وعبرة من أحداث الحياة وحكايتها وكيف أن الحياة مدرسة (الطالب والأستاذ فيها) هو الشخص ذاته وأن الذكاء والخبرة أساسية للتعلم من الأحداث والظروف وأن من لا يتعلم من دروس الحياة مشكلة: يخرج من الدنيا نادماً وخاسراً وأن الذكي يصبح حكيماً بتعلمه ويزداد خبرة ونضجاًُ ويصبح مدرسة تشع المعرفة والنور و الحكمة قولاً وفعلاً ولذلك علينا الاستفادة من إمكاناتنا العقلية كاملة ومن أيام عمرنا كلها بكل ساعاتها ومن الأحداث والمحن والفرح :عبرة وحكمة ويجب أن يكون الإنسان المثقف ملماً بكل ما يحتاجه لكي يعيش حياته بكل أيامها بسعادة وأمان.
المزيد  

المنهج المفيد في علم التجويد   2011-05-03

رسالة في علم التجويد جاءت على أحسن أسلوب ومنهج مفيد .

المزيد  

الاستعداد الصحي للنجاح في الامتحانات   2011-05-03

كتاب تربوي نفسي صحي يوجه الطلاب خاصة ومن يشتغلون بالعمل الفكري والذهني إلى رفع قدراتهم وكفايتهم في الأداء المطلوب. يتضمن الكتاب سبعة عشر فصلاً...

 

المزيد  

موجز تاريخ الكون   2011-05-03

بحث هذا الكتاب بأقسامه الثلاثة (الفيزيائي الفلكي، والفيزيائي الكيميائي، والبيولوجي) في نشوء المادة بحدث الانفجار الأعظم، وولادة القوى الطبيعية الأربع، التي أخذت تؤثر في المادة الوليدة ، مسببة تطورها. لقد شكلن هذه المادة - كما نعرفها - الكون الذي يؤوينا (الكون القابل للرصد)، الذي يتألف من عشرة مليارات مجرة كمجرتنا درب التبانة، تحوي كل واحدة منها سبعة آلاف مليار، ويمثل هذا الكون 5% فقط مما نجم عن الانفجار الأعظم، أما البقية (أي 95%) فتتألف من مادة سوداء وطاقة معتمة باردة، غير قابلتين للرصد. لقد خضعت مادة كوننا تدريجياً، ومنذ نشوئها، إلى فعل القوى الطبيعية الأربع، الخالدة في المكان والزمن (إرادة الله)، فسببت تطورها باتجاه محدد: من الابسط إلى الأعقد من حيث البنية، ومن الأاقل أداءً وكفاية إلى الأشد تأثيراً وفاعلية من حيث الوظيفة. فجاء التطور موجهاً ، لا مكان للمصادفة أو العشوائية فيه، تطور أدّى إلى نشوء حياة ذكية ، توجت بظهور الإنسان...

 

المزيد  

انتقل إلى الصفحة :    
 
 

 ⋅