الكتاب
كثيراً علمتني الحياة   2011-05-13
في هذا الكتاب يجد القارئ الكريم خلاصة خبرة وعبرة من أحداث الحياة وحكايتها وكيف أن الحياة مدرسة (الطالب والأستاذ فيها) هو الشخص ذاته وأن الذكاء والخبرة أساسية للتعلم من الأحداث والظروف وأن من لا يتعلم من دروس الحياة مشكلة: يخرج من الدنيا نادماً وخاسراً وأن الذكي يصبح حكيماً بتعلمه ويزداد خبرة ونضجاًُ ويصبح مدرسة تشع المعرفة والنور و الحكمة قولاً وفعلاً ولذلك علينا الاستفادة من إمكاناتنا العقلية كاملة ومن أيام عمرنا كلها بكل ساعاتها ومن الأحداث والمحن والفرح :عبرة وحكمة ويجب أن يكون الإنسان المثقف ملماً بكل ما يحتاجه لكي يعيش حياته بكل أيامها بسعادة وأمان.

العنوان

كثيراً علمتني الحياة

تأليف

د. محمد العبد الله

القياس

20*14سم 

الصفحات

104

الوزن

100غ

السنة ورقم الطبعة

2010 /1

السعر

3$

تجليد

عادي

ISBN :

978-9933-10-272-2

الموضوع 

الطب

رابط الشراء

http://www.fikr.com/?Prog=book&Page=bookinfo&id=35610#comm

 


   
 
 

 ⋅